نقع اللحمة للحصول على النكهة

7882 مشاهده

نقع اللحمة للحصول على النكهة

تتجه الأسر إلى تناول لحوم الأضاحي في العزائم وحفلات الشواء التي تقام خلال عيد الأضحى المبارك، فهي من أهم مظاهر الاحتفال به؛ حيث تحرص كل ربة منزل على تقديم أشهى الوجبات المحببة لأسرتها من تلك اللحمة بعد نقعها لخلق نكهة مميزة لها بهدف التجديد والتغيير، فنقع اللحوم بأي تتبيلة قبل طهيها هي من التقاليد المتعارف عليها في جميع مطابخ العالم. ليس فقط لأن اللحم يحتاج إلى وقت أطول حتى ينضج مقارنة بغيره من اللحوم. ولكن لإكسابه النكهة المميزة والحصول على فوائد صحية أثبتت علمياً. فعملية النقع تساعد في نضج اللحوم فتجعلها طرية سهلة المضغ والبلع، وتحافظ على جودتها وتخفض من نمو البكتريا فيها لأن المكونات الأساسية لتتبيلة النقع هي عصير الليمون أو الخل مع البصل أو الثوم. 
وكما أن هناك فوائد لنقع اللحم، هناك بعض التوصيات عليكِ أن تعرفيها: 
1.ضعي اللحوم المنقوعة في الثلاجة وليس في درجة حرارة الغرفة.
2.وزّعي صلصة النقع على أجزاء اللحمة بالتساوي.
3.غطي اللحوم المنقوعة ولا تتركيها مكشوفة.
4.لا تعيدي استخدام “سائل” تتبيلة نقع اللحمة أكثر من مرة واحدة لأنه يحتوي على بكتريا من اللحوم النيئة مما يسبب تلوّث الطعام.
5.لا تستخدمي أواني الألمنيوم أو تعرّضي “سائل” تتبيلة النقع لورق القصدير، لأنها تكون معرضة لتفاعلات كيميائية ضارة.
6.اثقبي اللحوم عند وضعها في “سائل” التتبيلة لتمتص وتتشبع أكبر قدر من التتبيلة.
7.    ينصح بنقع قطعة اللحمة الصلبة لمدة أقصاها ٢٤ ساعة كي تكتسب الليونة والطراوة.

جربي نقع اللحم بوصفة “ستيك دايان” أو بوصفة “ستيك رول الخضار” أو بوصفة “ فخذة الفرن بالشعيرية”؛ وبالتأكيد لن تفوتي تحضير طبقي “لحم الموزات” أو “الفخذة الفرنية” الأشهر في مطبخنا العربي والمناسب لعزومة العيد.
 

    • Goody kitchen

    الكلمات المفتاحية